تحديث ساعة يوم القيامة على خلفية الحرب الأوكرانية
مشاركة
أعلنت مجموعة العلماء التي تدير "ساعة القيامة" في واشنطن الثلاثاء، أن توقيت الساعة بات منتصف الليل إلا تسعين ثانية، بمعنى أن البشرية لم تكن يوما أقرب الى نهاية العالم منها اليوم.

وكشفت "نشرة علماء الذرة" المشرفة على مشروع "ساعة القيامة" الرمزي منذ العام 1947، في مؤتمر صحافي في واشنطن، التوقيت الجديد للساعة التي تراقب انتهاء الأزمنة لا الوقت، وتقيس بالتالي الاحتمالات لحدوث كارثة عالمية.

أخذت النشرة في العام 2023 في الاعتبار الحرب الروسية الأوكرانية والتهديدات البيولوجية وانتشار الأسلحة النووية واستمرار أزمة المناخ وحملات التضليل التي ترعاها الدول والتقنيات التخريبية.

مشاركة

قد يعجبك

أخبار السعودية ـ أخبار عاجلة