تابع احصائيات كورونا عبر الرابط المباشر

هل تغيرت رؤية شيخ الأزهر بشأن تجديد التراث والخطاب الديني؟

هل تغيرت رؤية شيخ الأزهر بشأن تجديد التراث والخطاب الديني؟
0
57

03/05/2021 بعد ما أثاره ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن أحاديث الآحاد خلال حديث تليفزيوني الثلاثاء الماضي، تحدث شيخ الأزهر أحمد الطيب مجددا عن قضية تجديد التراث، التي ي بعد ما أثاره ولي العهد السعودي محمد بن سلمان عن أحاديث الآحاد خلال حديث تليفزيوني الثلاثاء الماضي، تحدث شيخ الأزهر أحمد الطيب مجددا عن قضية تجديد التراث، التي يطالب بها ابن سلمان، ومن قبله رئيس الانقلاب عبدالفتاح السيسي، تحت مسمى تجديد الخطاب الديني.

وجزم الشيخ سلامة، بالقول إن "95 بالمئة من الأحاديث هي آحاد، وعندما يكون التوجه بإعادة النظر في التراث حسب تعبير الطيب، وتعطيل أحاديث الآحاد حسب تعبير ولي العهد؛ يعني أننا نعطل أغلب السنة النبوية، ونقر فقط بالأحاديث المتواترة القليلة جدا".

ورغم الموقف الثابت للطيب من قضية تجديد الخطاب الديني التي أكد على أهميتها في إطارها الديني، وبعيدا عن التوجيه السياسي لها وصدامه مع رأس النظام في مصر بهذه النقطة؛ إلا أن البعض رأى حديث الشيخ مغاير لموقفه السابق، بينما قرأه آخرون بأنه لم يتغير.

شاهد في قضية اغتيال الحريري يغيّر أقواله ويثير جدلا

وأشار إلى "إبراز دور جديد لمؤسسات هيئة كبار العلماء التي انسلخت عن الفكر الوهابي والمذهب الحنبلي، ومجلس حكماء الإمارات برئاسة شيخ الأزهر؛ ونحو إنشاء مؤسسة بدعوى التجديد والاعتدال، وهو ما يرتب منذ سنوات ويتم به ضرب تاريخ السعودية ومصر الشافعية والأزهر منارة مقارنة الأديان والفقه المقارن".

وفي متابعته لتصريحات ابن سلمان وتغريدات شيخ الأزهر، يرى الداعية الأزهري الشيخ سلامة عبدالقوي، أنها "متناسبة مع بعضها تماما وكأنها توجه عام؛ وهو ما أستطيع استخلاصه من الحديثين وما أصدره بنفس الاتجاه علماء بالسعودية ومن الأزهر أيدوا ما ذهب إليه الأمير والشيخ".

وفي قراءته لحقيقة تغير موقف شيخ الأزهر من التراث والتجديد، قال مفتي مصر السابق الشيخ نصر فريد واصل، إن "الإمام يسير وفق وسطية الأزهر ولم يغير مبدأه، ويجري مسألة التجديد بما يناسب الزمان والمكان وبما لا يتعارض مع نص قطعي الثبوت والدلالة، ولم يخرج عن الشرع ووسطية الإسلام ومعه هيئة كبار العلماء".

عضو هيئة كبار العلماء، رفض الربط بين حديث بن سلمان والطيب، وأوضح أن "هناك فارق في أن نلغي النص كاملا كما يشار من حديث الأمير وبين فقه النص"، موضحا أن "الشيخ لم يتطرق لمثل هذا".

مستشار وزير الأوقاف الأسبق، أكد لـ"عربي21"، أن "ذلك ينم عن وجود توجه عام لتغيير جذري بمفهوم التعامل مع السنة النبوية بغطاء تجديد الخطاب الديني ما سماه الطيب، تجديد التراث".

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

لا تخجل في التعبير عن رأيك...

شارك مقالك مع العالم الآن